mawaheb مواهب أدبية mawaheb
مرحبا بك / ضيفا / عضوا / فى منتديات مواهب أدبية

mawaheb مواهب أدبية mawaheb

موقع مصطفى طراد الأدبى يرحِّبُ بكم
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  التسجيلالتسجيل  دخول  تصفـَّحتصفـَّح  

شاطر | 
 

 المسحراتي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مصطفى طراد
المراقب العام
المراقب العام
avatar

ذكر عدد الرسائل : 1720
العمر : 62
عربى : 0
تاريخ التسجيل : 03/08/2007

مُساهمةموضوع: المسحراتي   الأربعاء مارس 23, 2016 1:09 am




سهرة رمضانية

تأليف و ألحان : مصطفى طراد
أخرجها هشام العطار لفرقة رأس سدر المسرحية
2001





أغنية الافتتاح


هلِّيت هلِّيت يا هلال رمضان
الغيط و البيت بالخير مليان

يا هناه اللى يصالح ربُّه
بصيامه و قيامه و فرضه
نور الإيمان يملا قلبه
و يطهَّر روحه بالقرآن
هليت هليت يا هلال رمضان


قيدوا الفوانيس ياللا و هيصوا
رمضان آهو جانا بفوانيسو
ياللا ياولاد غنوا العادة
إدُّونا العادة
فوقها بزيادة
اصحوا يا سادة
و اسمعوا الدادة
دادة بتقوللى
صوم بقى و صلِّى
و ارجم الشيطان
و انتَ يا نايم
قوم بقى اتسحَّر
وحِّد الدَّيان
هليت هليت يا هلال رمضان
هليت هليت يا هلال رمضان


***


مسحَّراتى بنادى
يا موحِّدين قوموا
يا محلا ليل رمضان
ف الذِّكر و علومه
فيه أُنزِل القرآن آية ورا آية
و اتسلسل الشيطان
و القدر فيه آية
العِلم فرض الإله
و اللى يضيع يومه
من غير ما يعرف يكون
طوِّل عليه نومه


***

مسحراتى عملت الكلمة تعويذة
يِسْحِر جَمالها الفقير
و من الغنى ميزة
الكلمة شمعة منوَّرة
تمحى ضلام اليأس
يا رب حَسـِّن لسانى
لجل الكلام يتحس
أنا ماشى بين الحروف
أبحث على حرفين
من بين حروف الكلام
منـوَّرين لِتـْنين
الحَـــه .. جنب البِــه
بين النـِّفوس ميزة




الحُب شجرة مضللة
على القلوب تسحر
الحب رحمة مفرَّعة
طرحت ثمار تِسـْكِر


***


خِلِّى .. تعالى احتمى بك
من الهوان و أعيش
بيتنا الإزاز يا مسلمين
بتزلزله الكوابيس



***


آل إيه فتحنا البيبان
للسِّلم لَجْل نعيش
الحيَّة بَدَرِت سمِّها
ف الأرض طرحت عيش
ناكله يا رب بحذر
ولاَّ نموت م الجوع
ما تحُطّ عقلك ف راسك
إن كَلْت منُّه .... تعيش ؟



أغنية فوق يا  عربى



فوق يا مصرى
فوق يا عربى
قوللى سلاحك ليه بيصدِّى

ياللى عملت من الأصنام
صهيونى أو خِلْفِة سام
مثـَلَك .. و نسيت الرحمن
مسخوك . خلُّوك تمثال عصرى

اقرا تاريخك تعرف منُّه
إن المصرى جريئ إكمنُّه
يعرف ربُّه و مؤمن إنُّه
محا هكسوس م الدنيا .. و تترِى

ليه بتخلِّى فران الأرض
تسخر منـَّك .. قول .. ما ترُد
و انتَ اللى محمَّد قال عنـَّك
إنتم خير أجناد الأرض
و اتأخـَّرت ف عالم يجرى

كفاياك نوم .. قوم و انفض خوفك
خلَّى ولادك يوم ما تشوفك
فى تاريخ متسطـَّر بحروفك
تتباهى و تقول أنا مصرى

الأقصى بينادى .. يا ديك
قوم وادَّن للفجر .. يجيك
لا تخاف من نـّعـْرة أعاديك
يوم تصحى .. هيْفِر .. و يجرى

فوق يا عربى
فوق يا مصرى
فــــوق





يا مسلمين
يا موحِّدين بالله
قبل ان يجونا الطمعانين ف الجاه
كُنـَّا ريادة .. سيادة
ع الدنيا شرق و غرب
سلاحنا كان قوَّة ..
لمَّا بنكبَّر
الله أكبر أيمان
يهد العدة .. و العسكر
كان الشعار ف القلوب .. سبحَة . و سجَّادة
و كان سلاح الايمان القوة .. بزيادة
و كلمة التوحيد
بنعيشها عيد .. ورا عيد
الخير مكفـِّى
و الأرض ولاَّدة


يوم عشرة من رمضان
يوم ستة اكتوبر
و ف صُحْبة الفرسان
كان الجدع شاطر
أخد القرار بإيمان
و اتجمَّعت أُمَّة
رجمت بقوَّة .. الشيطان
قـّوَّى السلاح كلمة
الله أكبر
رَفـَعِتْ كيان أُمَّة
عَبّرنا خوف الهزيمة
و رجعتِ يامَّه عظيمة
لكن ولاد اللئيمة
جمعونا فى وليمة
علشان نهادن
علشان نسالم
كان الطبق فاضى
و كان رغيف الجعان
قرار من القاضى



و القاضى الألعبان
حاوى .. لكن عفريت
أخد الجدع وحدُه
وانفكَّت الصـُّحبة
ما بين معارضة و رفض
و شجب و استنكار
استفرد الحاوى
بالفارس المنصور
زغلل عنيه بالأرض
و البلحة .. و الدَّمور
ف صحِّتك يا غزال
هتكون معانا جسور
إيه تاخده م العُربان
دول بيَّاعين الدُّور
أمَّا انت يابن الإيه
فى عُزلِتك حاتدور

خلِّيك تابعنا
إن جيت تبيعنا
نبعت جيوش الجوع
القمح ياكله السَّمك
و مين عليه الدُّور ؟ !



الديب متربَّص
ولا يظهر إلاَّ قدَّام الصيد الشارد
و قطيع الغنم اتفكك كله
من ورا بعضه
اتجمَّع عند الحاوى

الحاوى الديب قدَّامه دبيحة .. و شـَـهِيَّة
و بيجرى الريق لبحور الزيت العصرية
ريالات ... دينارات .. اكوام اكوام
أطباق الحلو بتتقدِّم
بعد الأكلات المشوية
و الحاوى
ديب مفجوع للدم السايب
أنيابه تسقـَّط دم النهش ف جِتِتنا
خـُفنا .. و عشقنا الخوف واحنا بنتفرَّج
عل جتِّة أخونا و هوَّ بينهش فيها بِـ غِل
آل إيه .. علشان الأخ طمع ف الأخ
أخدتنا الحكمة نجيب الديب يحكم بينـَّا
آهو حكـَّم فينا .. و اتحكـِّم .. و شربنا الذُّل
-  


وسؤالى
بيهرش لى ف مُخِّى
و القلب حزين
الحاوى شاطر  ؟
واللا دماغنا اتليِّس طين
معقولة الديب يحرس لى الغنم الشبعانة
وياريت الغنم الشبعانة تشبَّع جوعه
و بحور الزيت عندنا ياما قلقت نومه

و سؤالى التانى يحيرنى أكتر و أكتر
ليه عندك يامَّه دمى رخيص و بيتهدَّر
ببلاش أحلامى يا أمِّى بتتكسَّر
الحاوى يفكر لبلاده تكون ف العالى
و انا دمِّى هديَّة لحبيبتى شهد مكرر

لكن بلياتشو
و كام بلياتشو بيتاجروا
و يبيعوا ف دمِى للحاوى يكبر أكتر

و نسينا سلاح الله أكبر
مين فينا ياعالم راح يكبر
الجِتـَّة ارتاحت ف النومة
و كلاب الأرض المسعورة
ما بتشبع من ريحة الدم
القدس تئن
الأقصى ينادى فى كل آدان
اصحى يا نعسان
الدود بينخوَر ف الحيطان
وحجارة ف ايد الصبيان
بتنز الدم العريان
الراديو يذيع ميت ألف بيان
و بكل لسان
و أسدنا مطنِّش يا خوانَّا
لِسَّاه نعسان


الحاوى بيضحك و مفرفش من شكل الدم
و الفيتو يطرقع يا خوانـَّا ع القفا نِتـْلَم
علشان نتفــرَّق و نمصمص شفايفنا بغم

الأقصى يبكى تنادى دموعه سلامة
قوم و اطعن قلب الحاوى و سيب له علامة
و أسامة
سلامة إيده و عقله
راح جحر الديب الحاوى .. قعد له
و لأوَّل مَرَّة نشوف الحاوى حزين
و لأول مرة بوجعـُه يشوف جرح فلسطين
و بدال ما نرجَّع وِحْدِتنا
و بدال ما نكتـَّر عِزوتنا
و بدال ما نقول الله أكبر
رُحْنا نفكـَّر




الديب الحاوى جنس مُهاب
تعالوبنا نقولُّه دا الإرهاب
تعالوبنا نساعده
نطبب جرحه
و نتبرع له ببدلة و كاب

و عشان م لبسنا تياب الخوف
علَّقنا ودان تسمع و تشوف
ألاعيب الحاوى الديب الغاوى دمَّك يا خروف
أصدر فرمان
راح أدمَّر شعب ضعيف و جعان
و أخوِّف بيه كل الشـُّجعان

جلا جلا ... جلا جلا
صندوق الدنيا حاينقللك
ألاعيبنا فى أفغانستان
الصورة صريحة .. ما تكدبشى
إرهابى أو ما إرهابشى
النـَّار قـُدَّامكو ما ترحمشى



أغنية جلا جلا


جلا جلا .. جلا جلا
تعالى عندى يا ولا
اللعبة دى فنـِّى أنا
جلا جلا
الطيبين للطيبين
يسِمُّو بعضهم .. و أعين
النـَّار تسكـِّت ألسِنة
جلا جلا
شوفوا الصبيَّة آسيا ليه
هندية صينية يا بيه
إيرانية . روسية هنا
جلا جلا
و انا باعشق الخصر النـَّحيل
إيه رأيكم فى إسرائيل
خِصر العروبة دندنة
جلا جلا
اللعبة تتكرر و انا
من فوق أدندن دندنة
أضرب والاقى بحرفنة
جلا جلا
لحد م يدوخ الجسد
و اعمل حجاب من الحسد
و ابقى أنا .. و انتم فلا
جلا جلا
جلا جلا



و جهنم فتحت بابها للإسلام
المسلم يحرق مسلم
و يعيش سام
و آهو جانا رمضان
الطبلة تصحِّى النـَّعسان
قبل ما تتسحر قوم جمَّع ورق القرآن
الحاوى غزية بتتمخطر و بتتمنظر
ببجاحة و تطلب غفران
و كتاب الله
حروفه تئن و تنده لو ختـُّوا بإيدى
و تشوفوا بنور رمضان إيه ف وريدى
الوصفة
بسرّ اعتصموا بحبل الله بأمان
أهلا رمضان
يمكن يصحى فينا الانسان
و يشمَّر دراعات الإيمان
علشان م نهد الأسطورة
و ناخد صورة
بهدم الأصنام
أغنية الختام
======
( الجميع حول المسحراتى )


و نلف معاك كدة و نسحَّر
و نلاقى الكلمة اللى بتسحر
ف الحه و البه
ناخد منظر
و سلاحنا يكون الله أكبر

الله أكبر ... جيت يا رمضان
الله أكبر ... صحِّى الإيمان
الله أكبر ... عِز الإسلام
الله أكبر ... إصحى يا نعسان
                                                         تمت بحمد الله



_________________




لكم الورد يقبلكم بعطره


محبكم / مصطفى



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
المسحراتي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
mawaheb مواهب أدبية mawaheb :: الفئة الأولى :: ألحاني-
انتقل الى: